منتدى عشاق راندي اورتن
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أسعدنا تواجدك بيننا على أمل أن تستمتع وتستفيد
وننتظر مشاركاتك وتفاعلك
فمرحباً بك في
فرسان الاسلام
ونسأل الله لك ولنا التوفيق والنجاح

الإدآرة



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:40 am

سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده


















تخرج نزار قباني من كلية الحقوق بدمشق 1944 ، ثم التحق بالعمل الدبلوماسي ، وتنقل خلاله بين القاهرة ، وأنقرة ، ولندن ، ومدريد ، وبكين ، ولندن.






وفي ربيع 1966 ، ترك نزار العمل الدبلوماسي وأسس في بيروت دارا للنشر تحمل اسمه ، وتفرغ للشعر. وكانت ثمرة مسيرته الشعرية إحدى وأربعين مجموعة شعرية ونثرية، كانت أولاها " قالت لي السمراء " 1944 .




نقلت هزيمة 1967 شعر نزار قباني نقلة نوعية : من شعر الحب إلى شعر السياسة والرفض والمقاومة ؛ فكانت قصيدته " هوامش على دفتر النكسة " 1967 التي كانت نقدا ذاتيا جارحا للتقصير العربي ، مما آثار عليه غضب اليمين واليسار معا.






في الثلاثنين من أبريل/ نيسان 1999 يمر عام كامل على اختفاء واحد من أكبر شعراء العربية المعاصرين:



نزار قباني





تتبع القصائد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:42 am

القصيدة المتوحشة



******


أحبينى . . . بلا عقد


وضيعى فى خطوط يدى


أحبينى . . لأسبوع . . لأيام . . لساعات . .


فلست أنا الذى يهتم بالأبد . .


أنا تشرين . . شهر الريح


والأمطار . . والبرد . .


أنا تشرين . . فانسحقى


كصاعقة على جسدى . .


أحينى . .


بكل توحش التر . .


بكل حرارة الأدغال


كل شراسة المطر


ولا تبقى ولا تذرى . .


ولا تتحضرى ابدا . .


فقد سقطت على شقتيك


كل حضارة الحضر


أحبينى . .


كزلزال . . كموت غير منتظر . .


وخلى نهدك المعجون . .


بالكبريت والشرر . .


يهاجمنى . . كذئب جائع خطر


وينهشنى . . ويضربنى . .


كما الأمطار تضرب ساحل الجزر . .


أنا رجل بلا قدر


فكونى . . أنت لى قدرى


وأبقينى على نهديك . .


مثل النقش فى الحجر . .


****


أحبينى . . ولا تساءلى كيفا . .


ولا تتلعثمى خجلا


ولا تتساقطى خوفا


أحبينى . . بلا شكوى


أيشكو الغمد . . إذ يستقبل السيفا ؟


وكنى البحر الميناء


وكونى الأرض والمنفى


وكونى الصحو والإعصار


كونى اللين والعنفا


أحبينى . . بألف وألف أسلوب


ولا تكررى كالصيف


إنى أكره كالصيفا


أحبينى . . وقوليها


لأرفض أن تحينى بلا صوت


وأرفض أن أوارى الحب


فى قبر من الصمت


أحبينى . . بعيدا عن بلاد القهر والكبت


بعيدا عن مدينتنا التى شبعت من الموت .


بعيدا عن تعصبها . . بعيدا عن تخشبها . .



أحبينى . . بعيدا عن مدينتنا


التى من يوم أن كانت


إليها الحب لا يأتى . .


إليها الله . . لا يأتى . .


****


أحبينى . . ول تخشى على قدميك


- سيدتى - من الماء


فلن تعمدى امرأة


وجسمك خارج الماء


وشعرك خارج الماء


فنهدك . . بطة بيضاء . .


لا تحيا بلا ماء . .


أحبينى . . بطهرى . . أو بأخطائى


بضحوى . . أو بأنوائى


وغطينى . . أيا سقفا من الأزهار . .


ياغابات حناء . .


تعرى . .


واسقطى مطرا


على عطشى وصحرائى . .


وانعجبى بأجزائى



تعرى . . واشطرى شفتى .. إلى نصفين .. يا موسى سيناء ...




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:47 am

إلى إمراة كانت حبيبتى




******



انكسر أباء السيراميك الأزرق


الذى كنا نحتفظ به


وانكسر معه شيىء فى داخلنا


لا يمكن الصداقة


فأنا أعرف


أنت تعرفين


أن الأوانى الجميلة


لا يمكن الصاقها



شاخت كلمات الحب . . ياسيدتى


شاخت الألف


وشاخت الحاء وشاخت الباء


فقدت تاءات التأنيث بكارتها


ولم تعد نون النسوة


تدر حليبا " ! !



كل شيىء


تساقط كالورق اليابس


على أرض مخيلتى


كل خواتمك


كل مكاحلك


كل قبعاتك الصيفية


كل صرعاتك الهيبية


تحولت إلى فتافيت خبز


أكلتها العصافير . . .


اخبرينى ، ياسيدتى


ماذا يفعل العاشق بزجاج القلب


حين ينكسر ؟


وبالشهوة حين لا تشتهى ؟


وبالصراخ حين لا يصرخ ؟


وبالعشق حين لا يعشق ؟



نحن مختلفان فى كل شيىء


انت متمسكة بموسيقى خلاخيلك . .


وانا متمسك بموسيقى حريتى .


انت من حزب الوسط . .


وأنا من حزب المجانين


انت مقيمة فى النصوص . .


وانا مهاجر منها


. . انت ملتزمة بسلطة القبيلة . .



وأنا ضد جميع السلطات


انت جزء من التاريخ . .


وأنا لا تاريخ لى . . .



يا التى كنت تملأ الدنيا


وتشغلين الناس


ماذا فعل بك الزمان ؟


ماذا فعلت بنفسك ؟


كيف تحولت من بطلة شهيرة


إلى فتاة كومبارس ؟


ومن رواية كلاسيكية عظيمة . .


إلى مقالة صحفية ؟


ومن عمل تشكيلى


إلى عمل لا شكل له ؟


ومن امرأة تشعل الحرائق


إلى امرأة تحت الصفر . .



أيتها الفينيقية . .


التى تاجرت بكل شيىء


وخسرت كل شيىء . .


لماذا لا تعترفين ؟


بأن ثوراتك كلها


كانت على الورق . .


ومراكبتك كلها


كانت مصنوعة من ورق . .



اختلفت طوحاتن ، يا سيدتى


فانا ذاهب إلى يسار القصيدة . .


وانت ذاهبة إلى يمينها . .


انا ذاهب بأتجاه البحر . .


وأنت ذاهبة بأتجاه الجاهلية . .


أنا أبحث عن حجر الفلاسفة . .


وأنت تبحثين عن احجار الزمرد والياقوت . .


أنا أبحث عن عناوين الريح . .


وأنت تبحثين عن باب المحكمة الشرعية ! !



ماذا حدث يا امرأة ؟


كيف تحولت من امرأة رافضة


إلى ثورة مضادة للثورة ؟


ومن فرس متمرد . .


إلى سجادة فى قصر أبى لهب ؟ ؟



قضى الأمر . .


قضى الأمر . . ياسيدتى


فلم يعد بوسعك أن ترمى


اناء السيراميك الأزرق . .


ولم يعد بوسعك . .


أن تعيدى عقارب الحب إلى الوراء . .


ولا أن تعيدينى معك إلى أوراء . .


فأنا مجنون من مجانين الحرية . .


وأنت الزوجة الواحدة بعد الألف


من زوجات شهريار ! !



:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:49 am

حكاية



****


كنت اعدو فى غابة اللوز . . لما


قال عنى ، اماه إنى حلوة


وعلى سالفى . . غفا زر ورد


وقميص تفلتت منه عروه


قال ماقال . . فالقميص جحيم


فوق صدرى ، والثوب يقطر نشوة


قال لى : مبسمى وريقة توت


ولقد قال إن صدرى ثروه


وروى لى عن ناهدى حكايا ..


فهما دورقا رحيق ونور


وهما ربوة تعانق ربوة . .


أأنا حلوة ؟ وأيقظ أنثى


فى عروقى ، وشق للنور كوة


إن فى صوته قرارا رخيما


وبأحداقه . . بريق النبوه


جبهة حرة . كما انسرح النور


وثغر فيه اعتداد وقسوة


يغصب القبلة اغتصابا . . وارضى


وجميل أن يؤخذ الثغر عنوة


ورددت الجفون عنه . . حياء


وحياء النساء للحب دعوه


تستحى مقلتى . . ويسأل طهرى


عن شذاه . . كأن للطهر شهوه


أنت . . تنكرى على احتراقى


كلنا ... فى مجامر النار نسوه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:52 am


رسائل لم تكتب لها




******


مزقيها . .


كتبى الفارغة الجوفاء إن تستلميها . .


والعنينى . . والعنيها


كاذبا كنت . . وحبى لك دعوى أدعيها


إننى أكتب للهو . . فلا تعتقدى كاجاء فيهافانا - كاتبها المهووس - لا أذكره


ماجاء فيها . .


اقذفيها . .


اقذفى تلك الرسالات . . بسل المهملات


واحذرى . .


أن تقعى فا الشراك المخبوء بين الكلمات


فانا نفسى لا ادرك معنى كلماتى


فكرى تغلى . .


ولا بد لطوفان ظنونى من قناة


أرسم الحرف


كما يمشى مريض فى سبات


فإذا سودت فى الليل تلال الصفحات


فلأن الحرف ، هذا الحرف جزء من حياتىولأنى رحلة سوداء فى موج الدواة


****


اتلفيها . .



وادفنى كل رسالاتى باحشاء الوقود


واحذرى أن تخطئى . .


أن تقرئى يوما بريدى


فانا نفسى لا أذكر مايحوى بريدى ! . .


وكتاباتى ، وأفكارى ، وزعمى ، ووعودىلم تكن شيئا ، فحبى لك جزء من شرودىفأنا أكتب كالسكران


لا أدرى اتجاهى وحدودى


أتلهى بك ، بالكلمة ، تمتص وريدى


قحياتى كلها .


شوق إلى حرف جديد


ووجود الحرف من ابسط حاجات وجودىهل عرفت الآن ما معنى بريدى ؟




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:57 am

عادات



****


تعودت قهوتك العربية


كل صباح


ورائحة البن فعل اعتياد



تعودت صوتك


يضرب مثل البيانو


خفيفا ، عميقا ، حزينا


وصوت النساء ظن معاشرة واعتياد



تعودت عطرك


يدخل تحت مسامات جلدى


وقد يصبح العطر . .


- مثل الكتابة -


فعل اعتياد . .



تعودت وجهك


يكتب نصف القصيدة فبلى


ويمسك خيط العبارة قلبى


ويغمس اصبعة


فى المداد . .



تعودت شعرك


يمتد مثل العريشة فوقى . .


وصهل فوق ضلوعى


صهيل الجياد . .



تعودت قغطانك المغربى


ينقط وردا ً وماء ً على


وفى حالة العشق . .


يصبح ثوب الحبيبة بيتا ً . .


ويصبح أما ً . .


ويغدو لنا وطنا ً . . مثل كل البلاد . .



تعودت عينيك


مثل حشيشة كيف . .


فما عدت أبصر


بين العيون الكبيرة


الا السودا . .



تعودت . .


أن تغطى بريش حنانك


خمسين عاما ً . .


ومنذ سحبت غطاء الأمومة عنى


نسيت الرقاد



تعودت جسمك . .


يسرق نصف الشراشف منى


ونصف الوساد


ويحتلنى بوصة بوصة


ويتركنى كومة رماد . . .




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:58 am

الموجز فى بلاغة النساء



**********


لو تسكتين . .


لو تسكتين دقيقة . .


لو تسكتين . .


هذا الشريط سمعته ، وحفظته


فتوقفى عن عزفة


من اجل رب العالمين



أعطى لجسمك فرصة


لبقول أى قصيدة


غزلية يختارها . .


أو أى بيت شاء


من شعر الحنين



أعطى لوجهك فرصة


حتى يدوخنى بفتنة . .


ويغسلنى بفضتة


ويقرأ لى مساء "


ما تيسر من كتاب الياسمين . .



أعطى لشعرك فرصة


ليدور حول الأرض . .


او حولى ملايين السنين . .



أعطى اعطرك فرصة


حتى يعبر عن مشاعرة


كل شجاعة . .


وتطرف


فالعطر مفتاح اليقين



أعطى لثغرك فرصة


حتى يقدم مشمشا ً . .


وسفرجلا ً . . وسلال ليمون


لكل الجائعين . .



أعطى لنهدك فرصة


حتى يحطم قيدة


ويقود جيش الثائرين . .



أعطى لخصرك فرصة


حتى يثقفنى . .


ويصقلنى


ويشعرنى بأنى أنتمى


لحضارة المتحضرين . .



لو نسكتين . . .


لو تسكتين دقيقة . . .


لو تسكتين .


كل اللغات ، سوى الأنوثة ، كذبة


كل البلاغة كذبة كل الفصاحة كذبة


كل الخطابة فى سرير الحب ، وقت ضائع . .


ومهانة للعاشقين . .



خلي فصاحتك القديمة " جانبا "


كل الكلام الفلسفى . . . نسيته


إلا كلام الياسمين ! !



::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 10:59 am


حقا ئب البكاء




****


إذا أتى الشتاء


وحركت رياحه ستائرى


أحس ياصديقتى


بحاجة إلى البكاء


على ذراعيك . .


على دفاترى . .


إذا أتى الشتاء


وانقطعت عندلة العنادل


وأصبحت . .


كل العصافير بلا منازل


يبتدىء النزيف فى قلبى . . وفى أناملى كانما الأمطار فى السماء


تهطل ياصديقتى فى داخلى . .


عدئذ . . يغمرنى


شوق طفولى إلى البكاء . .


على حرير شعرك الطويل كالسنابل . .


كمركب أرهقه العياء


كطائر مهاجر . .


يبحث عن سقف له . .


فى عتمة الجدائل . .


****


إذا أتى الشتاء . .


واغتال مافى الحقل من طيوب


وخبأ النجوم فى ردائه الكئيب


ياتى إلى الحزن من مغادرة المساء


ياتى كطفل شاحب غريب


مبلل الخدين والرداء . .


وافتح الباب لهذا الزائر الحبيب


امنحه السرير . . والغطاء


امنحه . . جميع مايشاء




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 11:03 am

بلقيس

*********
فحبيبتي قتلت . . وصار بوسعكم
أن تشربوا كأسا على قبر الشهيده
. . وقصيدتي اغتيلت
وهل من أمة في الأرض
إلا نحن نغتال القصيدة ؟
. . بلقيس
كانت أجمل الملكات في تاريخ بابل
. . بلقيس
كانت أطول النخلات في أرض العراق
. . كانت إذا تمشي
. . ترافقها طواويس
. . وتتبعها أيائل
. . ببلقيس . .يا وجعي
ويا وجع القصيدة حين تلمسها الأنامل
. . هل يا ترى
من بعد شَعْرِ كِ سوف ترتفع السنابل؟
. . يا نينوى الخضراء
. . يا غجريتي الشقراء
. . يا أمواج دجلة
تلبس في الربيع بساقها
. .أحلى الخلاخل
. . قتلوك يا بلقيس

. . أية أمة عربية
تلك التي
تغتال أصوات البلابل؟
. . بلقيس
لا تتغيبي عني
فإن الشمس بعدك
لا تضيء على السواحل
: سأقول في التحقيق
إن اللص أصبح يرتدي ثوب المقاتل
: وأقول في التحقيق
إن القائد الموهوب أصبح كالمقاول
: وأقول
إن حكاية الإشعاع ، أسخف نكتة قيلت
فنحن قبيلة بين القبائل
. . هذا هو التاريخ . . يا بلقيس
. .كيف يفرق الإنسان
ما بين الحدائق والمزابل
. . بلقيس
. . أيتها الشهيدة . . والقصيدة
. . والمطهرة النقيه
سبأ تفتش عن مليكتها
. . فردي للجماهير التحيه
. . يا أعظم الملكات
يا امرأة تجسد كل أمجاد العصور السومريه
. . بلقيس
. . يا عصفورتي الأحلى
ويا أينوقتي الأغلى
ويا دمعا تناثر فوق خد المجدليه
أترى ظلمتك إذ نقلتك
ذات يوم . .من ضفاف الأعظميه
. . بيروت تقتل كل يوم واحدا منا
وتبحث كل يوم عن ضحيه
والموت . .في فتجان قهوتنا
. . وفي مفتاح شقتنا
. .وفي أزهار شرفتنا
. . وفي ورق الجرائد
. . والحروف الأبجديه
. .ها نحن .. يا بلقيس
. . ندخل مرة أخرى لعصر الجاهليه
. . ها نحن ندخل في التوحش
. .والتخلف . .والبشاعة. . والوضاعة
. . ندخل مرة أخرى . .عصور البربريه
حيث الكتابة رحلة
بين الشظية . . والشظيه
حيث اغتيال فراشة في حقلها
صار القضيه
هل تعرفون حبيبتي بلقيس؟
فهي أهم ما كتبوه في كتب الغرام
كانت مزيجا رائعا
. . بين القطيفة والرخام
كان البنفسج بين عينيها
. . ينام ولا ينام
. . بلقيس
. . يا عطرا بذاكرتي
ويا قبرا يسافر في الغمام
قتلوك في بيروت ، مثل أي غزالة
. . من بعدما . . قتلوا الكلام
. . بلقيس
ليست هذه مرثية
. .لكن
على العرب السلام
. . بلقيس
. . مشتاقون . . مشتاقون . . مشتاقون
.. والبيت الصغير
يسائل عن أميرته المعطرة الذيول
نصغي إلى الأخبار . . والأخبار غامضة
. . ولا تروي الفصول
. . بلقيس
. . مذبوحون حتى العظم
. . والأولاد لا يدرون ما يجري
ولا أدري أنا . . مذا أقول ؟
هل تقرعين الباب بعد دقائق؟
هل تخلعين المعطف الشتوي؟
. . هل تأتين باسمة
. . وناضرة
ومشرقة كأزهار الحقول؟
. . بلقيس
. .إن زروعك الخضراء
. . ما زالت على الحيطان باكية
. . ووجهك لم يزل متنقلا
بين المرايا والستائر
. . حتى سجارتك التي أشعلتها
. . لم تنطفئ
ودخانها
ما زال يرفض أن يسافر
. . بلقيس
. .مطعونون . . مطعونون في الأعماق
والأحداق يسكنها الذهول
. . بلقيس
. . كيف أخذت أيامي . . وأحلامي
. . وألغيت الحدائق والفصول
. . يا زوجتي
. . وحبيبتي . . وقصيدتي . . وضياء عيني
. .قد كنت عصفوري الجميل
فكيف هربت يا بلقيس مني ؟
. . بلقيس
. . هذا موعد الشاي العراقي المعطر
. . والمعتق كالسلافه
فمن الذي سيوزع الأقداح . . أيتها الزرافه
. . ومن الذي نقل الفرات لبيتنا
وورود دجلة والرصافه ؟
. . بلقيس
. . إن الحزن يثقبني
وبيروت التي قتلتك . . لا تدري جريمتها
. . وبيروت التي عشقتك
. . تجهل أنها قتلت عشيقتها
. . وأطفأت القمر
. .بلقيس
. . يا بلقيس
يا بلقيس
كل غمامة تبكي عليك
. . فمن ترى يبكي عليا
بلقيس . .كيف رحلت صامتة
ولم تضعي يديك ..على يديا؟
. . بلقيس
. . كيف تركتنا في الريح
نرجف مثل أوراق الشجر؟
وتركتنا نحن الثلاثة ضائعين
. . كريشة تحت المطر
أتراك ما فكرت بي ؟
وأنا الذي يحتاج حبك . . مثل زينب وعمر
. . بلقيس
. . يا كنزا خرافيا
. . ويا رمحا عراقيا
. . ويا غابة خيرزان
. . يا من تحديت النجوم ترفعا
من أين جئت بكل هذا العنفوان؟
. . بلقيس
. . أيتها الصديقة .. والعفيفة
. . والرقيقة مثل زهرة أقحوان
. . ضاقت بنا بيروت . .ضاق البحر
. . ضاق بنا المكان
.. بلقيس : ما أنت التي تتكررين
. . فما لبلقيس اثنتان
. . بلقيس
. . تذبحني التفاصيل الصغيرة في علاقتنا
. . وتجلدني الدقاءق والثواني
فلكل دبوس صغير . .قصة
ولكل عقد من عقودك قصتان
. . حتى ملاقط شعرك الذهبي
تغمرني كعادتها ، بأمطار الحنان
ويعرش الصوت العراقي الجميل
. .على الستائر
. . والمقاعد
و الأواني
. ومن المرايا تطلعين
. . من الخواتم تطلعين
. . من القصيدة تطلعين
. . من الشموع
. من الكؤوس
. . من النبيذ الأرجواني
. . بلقيس .. يا بلقيس
. . لو تدرين ما وجع المكان
. . في كل ركن . . أنت حائمة كعصفور
. . وعاقبة كغابة بيلسان
. . فهناك كنت تدخنين
. . هناك كنت تطالعين
. . هناك كنت كنخلة تتمشطين
. . وتدخلين على الضيوف
. .كأنك السيف اليماني
. . بلقيس
أين زجاجة الغيرلان ؟
. . والولاعة الزرقاء
أين سجارة الكنت التي
ما فارقت شتفيك ؟
أين الهاشمي مغنيا
. . فوق القوام المهرجان
. . تتذكر الأمشاط ماضيا
. . فيكرج دمعها
هل يا ترى الامشاط من أشواقها أيضا تعاني؟
. . بلقيس : صعب أن أهاجر من دمي
. . وأن أحاصر بين ألسنة اللهيب
. . وبين ألسنة الدخان
بلقيس : أيتها الأميره
ها أنت تحترقين . . في حرب العشيرة والعشيره
ماذا سأكتب عن رحيل مليكتي ؟
. . إن الكلام فضيحتي
. . ها نحن نحن نبحث بين أكوام الضحايا
عن نجمة سقطت
وعن جسد تناثر كلامرايا
. . ها نحن نسأل يا حبيبه
إن كان هذا القبر قبرك أنت
. . أم قبر العروبه
البحر في بيروت . .
. . بعد رحيل عينيك استقال
والشعر يسأل عن قصيدته
. . التي لم تكتمل كلماتها
ولا أحد . . يجيب على السؤال
. . الحزن يا بلقيس
. . يعصر مهجتي كالربتقاله
الآن . . أعرف مأزق الكلمات
أعرف ورطة اللغة المحاله
و أنا الذي اخترع الرسائل
لست أدري . . كيف أبتدئ الرساله
السيف يدخل لحم خاصرتي
. . وخاصرة العباره
كل الحضارة أنت يا بلقيس ، والأنثى حضاره
بلقيس : أنت بشارتي الكبرى
فمن سرق البشاره؟
أنت الكتابة قبلما كانت كتابه
أنت الجزيرة والمناره
: بلقيس
يا قمري الذي طمروه ما بين الحجاره
الآن ترتفع الستاره
الآن ترتفع الستاره
سأقول في التحقيق
إني أعرف الأسماء . . والأشياء . . والسجناء
والشهداء .. والفقراء . . والمستضعفين
وأقول إني أعرف السياف قاتل زوجتي
ووجوه كل المخبرين
وأقول إن عفافنا عهر
وتقوانا قذاره
وأقول : إن نضالنا كذب
. . وأن لا فرق
ما بين السياسة والدعاره
لما تناثر جسمك الضوئي
يا بلقيس
لؤلؤة كريمه
فكرت : هل قتل النساء هواية عربية
أم أننا في الأصل محترفو جريمه؟
. . بلقيس
يا فرسي الجميلة . . إنني
من كل تاريخي خجول
هذي بلاد يقتلون بها الخيول
هذي بلاد يقتلون بها الخيول
. . من يوم أن نحروك
. . يا بلقيس
. . يا أحلى وطن
لا يعرف الإنسان كيف يعيش في هذا الوطن
لا يعرف الإنسان كيف يعيش في هذا الوطن
ما زلت أدفع من دمي أعلى جزاء
كي أسعد الدنيا . . ولكن السماء
شاءت بأن أبقى وحيدا
مثل أوراق الشتاء
بلقيس . .يا بلقيس
يا دمعا ينقط فوق أهداب الكمان
علمت من قتلوك أسرار الهوى
لكنهم قبل انتهاء الشوط
قد قتلوا حصاني
: بلقيس
أسألك السماح فربما
كانت حياتك فدية لحياتي
إني لأعرف جيدا
أن الذين تورطوا في القتل كان مرادهم
أن يقتلوا كلماتي
نامي بحفظ الله . . أيتها الجميله
فالشعر بعدك مستحيل
والأنوثة مستحيله
ستظل أجيال من الأطفال
تسأل عن ضفائرك الطويله
وتظل أجيال من العشاق
تقرأ عنك . . أيتها المعلمة الأصيله
وسيعرف الأعراب يوما
أنهم قتلوا الرسوله
. . قتلوا الرسوله
ق .. ت .. ل.. و. . ا
ال . . ر. . س. . و. . ل. .ه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 11:04 am

إلى رجل-
أغنية : نجاة الصغيرة

*****************************




متى ستعرف كم أهواك يا رجلا

أبيع من أجله الدنيـــا وما فيها



يا من تحديت في حبي له مدنـا

بحالهــا وسأمضي في تحديهـا



لو تطلب البحر في عينيك أسكبه

أو تطلب الشمس في كفيك أرميها



أنـا أحبك فوق الغيم أكتبهــا

وللعصافيـر والأشجـار أحكيهـا



أنـا أحبك فوق الماء أنقشهــا

وللعناقيـد والأقـداح أسقيهـــا



أنـا أحبك يـا سيفـا أسال دمي

يـا قصة لست أدري مـا أسميها



أنـا أحبك حاول أن تسـاعدني

فإن من بـدأ المأساة ينهيهـــا



وإن من فتح الأبواب يغلقهــا

وإن من أشعل النيـران يطفيهــا



يا من يدخن في صمت ويتركني

في البحر أرفع مرسـاتي وألقيهـا



ألا تراني ببحر الحب غارقـة

والموج يمضغ آمـالي ويرميهــا



إنزل قليلا عن الأهداب يا رجلا

مــا زال يقتل أحلامي ويحييهـا



كفاك تلعب دور العاشقين معي

وتنتقي كلمــات لست تعنيهــا



كم اخترعت مكاتيبـا سترسلها

وأسعدتني ورودا سوف تهديهــا



وكم ذهبت لوعد لا وجود لـه

وكم حلمت بأثـواب سأشريهــا



وكم تمنيت لو للرقص تطلبني

وحيـرتني ذراعي أين ألقيهـــا



ارجع إلي فإن الأرض واقفـة

كأنمــا فرت من ثوانيهــــا



إرجـع فبعدك لا عقد أعلقــه

ولا لمست عطوري في أوانيهــا



لمن جمالي لمن شال الحرير لمن

ضفـائري منذ أعـوام أربيهــا



إرجع كما أنت صحوا كنت أم مطرا

فمــا حياتي أنا إن لم تكن فيهـا

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 11:05 am

أسألك الرحيلا

***********************

لنفترق قليلا..

لخيرِ هذا الحُبِّ يا حبيبي

وخيرنا..

لنفترق قليلا

لأنني أريدُ أن تزيدَ في محبتي

أريدُ أن تكرهني قليلا

بحقِّ ما لدينا..

من ذِكَرٍ غاليةٍ كانت على كِلَينا..

بحقِّ حُبٍّ رائعٍ..

ما زالَ منقوشاً على فمينا

ما زالَ محفوراً على يدينا..

بحقِّ ما كتبتَهُ.. إليَّ من رسائلِ..

ووجهُكَ المزروعُ مثلَ وردةٍ في داخلي..

وحبكَ الباقي على شَعري على أناملي

بحقِّ ذكرياتنا

وحزننا الجميلِ وابتسامنا


وحبنا الذي غدا أكبرَ من كلامنا

أكبرَ من شفاهنا..

بحقِّ أحلى قصةِ للحبِّ في حياتنا

أسألكَ الرحيلا



لنفترق أحبابا..

فالطيرُ في كلِّ موسمٍ..

تفارقُ الهضابا..

والشمسُ يا حبيبي..

تكونُ أحلى عندما تحاولُ الغيابا

كُن في حياتي الشكَّ والعذابا

كُن مرَّةً أسطورةً..

كُن مرةً سرابا..

وكُن سؤالاً في فمي

لا يعرفُ الجوابا

من أجلِ حبٍّ رائعٍ

يسكنُ منّا القلبَ والأهدابا

وكي أكونَ دائماً جميلةً

وكي تكونَ أكثر اقترابا

أسألكَ الذهابا..



لنفترق.. ونحنُ عاشقان..

لنفترق برغمِ كلِّ الحبِّ والحنان

فمن خلالِ الدمعِ يا حبيبي

أريدُ أن تراني

ومن خلالِ النارِ والدُخانِ

أريدُ أن تراني..

لنحترق.. لنبكِ يا حبيبي

فقد نسينا

نعمةَ البكاءِ من زمانِ

لنفترق..

كي لا يصيرَ حبُّنا اعتيادا

وشوقنا رمادا..

وتذبلَ الأزهارُ في الأواني..



كُن مطمئنَّ النفسِ يا صغيري

فلم يزَل حُبُّكَ ملء العينِ والضمير

ولم أزل مأخوذةً بحبكَ الكبير

ولم أزل أحلمُ أن تكونَ لي..

يا فارسي أنتَ ويا أميري

لكنني.. لكنني..

أخافُ من عاطفتي

أخافُ من شعوري

أخافُ أن نسأمَ من أشواقنا

أخاف من وِصالنا..

أخافُ من عناقنا..

فباسمِ حبٍّ رائعٍ

أزهرَ كالربيعِ في أعماقنا..

أضاءَ مثلَ الشمسِ في أحداقنا

وباسم أحلى قصةٍ للحبِّ في زماننا

أسألك الرحيلا..

حتى يظلَّ حبنا جميلا..

حتى يكون عمرُهُ طويلا..

أسألكَ الرحيلا..


::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العراق
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 42
العمر : 23
منتداي : دلع بغداد
تـآريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 11:06 am

ماذا أقولُ له

*************

ماذا أقول له لو جاء يسألني..

إن كنت أكرهه أو كنت أهواه؟

ماذا أقول : إذا راحت أصابعه

تلملم الليل عن شعري وترعاه؟

وكيف أسمح أن يدنو بمقعده؟

وأن تنام على خصري ذراعاه؟

غدا إذا جاء .. أعطيه رسائله

ونطعم النار أحلى ما كتبناه

حبيبتي! هل أنا حقا حبيبته؟

وهل أصدق بعد الهجر دعواه؟

أما انتهت من سنين قصتي معه؟

ألم تمت كخيوط الشمس ذكراه؟

أما كسرنا كؤوس الحب من زمن

فكيف نبكي على كأس كسرناه؟

رباه.. أشياؤه الصغرى تعذبني

فكيف أنجو من الأشياء رباه؟

هنا جريدته في الركن مهملة

هنا كتاب معا .. كنا قرأناه

على المقاعد بعض من سجائره

وفي الزوايا .. بقايا من بقاياه..

ما لي أحدق في المرآة .. أسألها

بأي ثوب من الأثواب ألقاه

أأدعي أنني أصبحت أكرهه؟

وكيف أكره من في الجفن سكناه؟

وكيف أهرب منه؟ إنه قدري

هل يملك النهر تغييرا لمجراه؟

أحبه .. لست أدري ما أحب به

حتى خطاياه ما عادت خطاياه

الحب في الأرض . بعض من تخلينا

لو لم نجده عليها .. لاخترعناه

ماذا أقول له لو جاء يسألني

إن كنت أهواه. إني ألف أهواه..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
AMEER
صاحب الموقع

صاحب الموقع
avatar

الجنس ذكر
المشاركات : 579
منتداي : http://randyhome.mam9.com
تـآريخ التسجيل : 19/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده   الأحد أغسطس 01, 2010 2:53 pm

شكرا لك على المتباعه الف شكرا


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://randyhome.mam9.com
 
سيرة عاشق المرأة .. نزار القباني .. + مجموعة كبيرة من قصائده
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عشاق راندي اورتن  :: المنتديات العامة ::   :: المقهى الادبي-
انتقل الى: